الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-04-2013, 10:58 PM   #1
عضو مبدع


الصورة الرمزية العرين
العرين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 928
 تاريخ التسجيل :  Dec 2011
الوظيفة :
الهويات :
عدد الالبومات :
 أخر زيارة : 11-28-2013 (08:26 PM)
 المشاركات : 1,263 [ + ]
 التقييم :  10
آعجبنيً: 2
تلقي آعجاب مرة واحدة في مشاركة واحدة
افتراضي طفلة السادسة والحجاب



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

والحمد لله وحده وبعد:

طفلة السادسة والحجاب

كانت تقفز مع صويحباتها على "الترامبولين" وقد فجرت هذه اللعبة طاقات الطفولة والفرحة والنشاط فيهن، ولكن هذه الصغيرة النحيلة التي لم تتعد الست سنوات كانت تقطع لعبها كل بضع دقائق، وتذهب لتحادث أمها على عجل، كنت قريبة جدا منهما فسمعتها تطلب بحرارة من والدتها أن تسمح لها بأن تخلع "الإيشارب" فقط حتى تنهي اللعب.. فترفض الأم بحسم متعللة بأن "هذا لا يصح"، و"أنها تحجبت بالفعل فلا يحق لها أن تخلع الحجاب لأي سبب"..

ومع حرارة اللعب.. وحرارة الصيف.. وقلة صبر الطفولة.. تتلمس الصغيرة ربطة "إيشاربها" وتتأفأف، لم أستطع أن أنزل عيناي من عليها، كانت تضحك من قلبها وهي تقفز ولكن علامات الضيق تكسو وجهها سريعًا وهي تتصبب عرقًا ويعيق الإيشارب حرية لعبها..

تنظر طويلا إلى رفيقات اللعب بحسد، تعود إلى أمها مجددا راجية: "أرجوك يا ماما.. لا أحد ينظر إليّ، دعيني أنهي هذه اللعبة فقط وأعدك ألا أطلب منك خلع الإيشارب أبدًا"..

فترد الأم بصلابة:" قلت لك أن هذا لا يصح.. لا تجعليني نادمة على اصطحابك إلى مدينة الألعاب".
عادت الصغيرة مذعنة وأكملت لهوها.. ولكنني شعرت بحنق بالغ على ما تفعله الأم، ليس لأنها تمن على طفلتها بالسماح لها باللعب متناسية أن عمل الطفل هو اللعب.. وليس لأنها تشدد على ابنتها دون حق ولا علم ولا حكمة، ولكن أكثر ما أزعجني هو الشعور الذي يكبر ويتعاظم في نفس هذه الطفلة، وهو ببساطة ودون مواراة :" كراهية الحجاب".

ذهبت إلى الأم وألقيت عليها السلام.. وبدأتها بلهجة ودودة:"كم عمر ابنتك بارك الله لك فيها؟".

قالت:" ست سنوات".

قلت لها:"أختي الكريمة اسمحي لي من باب التناصح أن أقول لك أن التشديد على طفلة صغيرة في ارتداء الحجاب سيكون له أثر عكسي يجعلها تكرهه بدلا من أن تحبه.. ولن يشاد الدين أحد إلا غلبه".
ردت بصرامة:" يجب على الطفلة أن تتعود منذ نعومة أظافرها على الحياء".

أجبتها:" نعم بالتأكيد.. أوافقك على هذا تماما، ولكن تربية الطفلة على الحياء لا يعني أبدًا أن نجبرها على ارتداء الإيشارب وهي صغيرة".

ردت بلهجة دفاعية:" ومن قال لك أنني أجبرتها.. هي اختارت ارتداء الحجاب لأنني ربيتها على ذلك".

قلت:" قد تطلب الطفلة هذا بضغط غير مباشر من محيطها وهو مؤشر جيد. ولكنها تطلب ذلك لرغبتها في تقليد الكبار، ولكن لأنها طفلة فعلينا نحن الكبار أن ندرك أن هذا الطلب انفعالي، وأنها ستسير مع طبيعة الأشياء وسترغب في اللعب والانطلاق كمثيلاتها، وأنها سرعان ما ستشعر بالندم والرغبة في خلعه كما فعلت طفلتك اليوم".

واستدركت:" الحجاب ليس فرضًا على الطفلة الصغيرة.. فلماذا نفرض نحن مالم يفرضه رب العالمين".
قالت:" يجب أن تنشأ على الحياء".

كانت هذه هي الحُجة الرئيسية التي تستند عليها هذه الأم وغيرها ممن يتبنين نفس الموقف، فأجبتها بوضوح:" الحياء الذي تُنشأ عليه الطفلة يكون بصيانة سمعها وبصرها.. وتعويدها حُسن الكلام والتصرف، وعدم إثقال نفسها أو خدش برائتها بأي شيء.. بتعويدها وتحبيبها تدريجيا في الملابس الملائمة.. حتى إذا بلغت ارتدت الحجاب برغبة ودون أية ضغوطات".

وأضفتُ:" كم من فتاة ترتدي الحجاب وهي فاقدة تماما للحياء.. فالحجاب هو التاج الذي يزين الفتاة الحيية، ولكن إجبار الصغيرات على ارتدائه بل والتشديد عليهن في عدم خلعه ولو لدقائق سيجعلهن كارهات له، يحلمن باللحظة التي يستطعن خلعه فيها.. وصدقيني لن يكون عسيرا أن تتحرر من قبضتك بعد سنوات، فلماذا نختار الإجبار والضغط ونترك الرفق والحكمة؟!".

سكتت وأشاحت بوجهها عني فتركتها..

السؤال الذي يدور في رأسي:

لماذا يظن البعض أن القهر شرط لحسن التربية، ويتناسون أن العملية التربوية ديناميكية ليس فيها قوالب جامدة لا تسمع ولا ترى؟!
لماذا يختار البعض أوعر الطرق لسلوكها، ويضعون الأشواك في طريق علاقتهم مع أبنائهم؟

 


 

رد مع اقتباس
قديم 11-04-2013, 11:37 PM   #2
عضو مميز


الصورة الرمزية نوف العوفي
نوف العوفي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 900
 تاريخ التسجيل :  Dec 2011
الوظيفة :
الهويات :
عدد الالبومات :
 أخر زيارة : 11-17-2013 (09:27 AM)
 المشاركات : 513 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
آعجبنيً: 2
تلقي آعجاب مرة واحدة في مشاركة واحدة
افتراضي رد: طفلة السادسة والحجاب



جزاكِ الله كل خير عالأنتقاء الرائع
بصراحة أنا عاجز تماما"
بماذا اكتب لمواضيعكِ
الشيقة والتي لا استطيع ان امر عليها مرور الكرام
لروعتها وجمالها هكذا كان موضوعكِ


 
 توقيع : نوف العوفي



رد مع اقتباس
قديم 11-05-2013, 04:46 AM   #3
عضو فضي


الصورة الرمزية صدفه
صدفه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 425
 تاريخ التسجيل :  Mar 2011
الوظيفة :
الهويات :
عدد الالبومات :
 أخر زيارة : 11-09-2013 (10:09 PM)
 المشاركات : 3,057 [ + ]
 التقييم :  10
آعجبنيً: 0
تلقي آعجاب 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي رد: طفلة السادسة والحجاب



دعنى أنحى قلمى قليلا

أقف أحتراما لك

ولقلمك

وأشد على يديك لهذا الإبداع
الذى هز أركان المكان

وأضع لك باقة وردى لشخصك


 
 توقيع : صدفه



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
السادسة, والحياة, طفلة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بالفيديو.. طفلة جميلة أمام لبؤة "وجهاً لوجه" عبدالعزيز ربيعان الجريشي منتديات قبيلة الجريشات للصحافة والاخبار 5 11-11-2012 12:10 PM
طفلة صغيرة تترك بمستشفى ينبع سلمان الجريشي منتديات قبيلة الجريشات للصحافة والاخبار 3 09-27-2012 01:27 AM
طفلة صغيرة تضحك على شاب في الماسنجر...$~هههه خالد منتديات قبيلة الجريشات للقصة والقصيدة 5 03-21-2011 06:29 AM
جريمة قتل طفلة سعودية من سائق بنغالي مجرم ابو ربيع الكنج منتدى قبيلة الجريشات العام 8 01-11-2011 02:44 PM
طفلة محنظة اجمل مومياء فى العالم‎ حسين الجريشي منتديات قبيلة الجريشات الاسلامية " لاعزة لنا إلا بالإسلام" 8 12-08-2010 09:44 PM


Google plus



الجريشات , منتديات قبيلة الجريشات الرسمية

Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd